قلب جرئ
كل سنة وانتم طيبين
بمناسبة عيد القيامة المجيد وشم النسيم
ربنا يعيده علينا جميعا بالخير وسعادة
ويحفظ بلدنا الحبيبة مصر
اهلا وسهلا بيك فى بيتك
احنا كلنا هنا اخوات
وفى انتظارك

قلب جرئ

جمهورية الاخوة والمحبة الابدية التى تحمل الخير للجميع دون تفرقة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» اتكسرى يا ريح
الجمعة أغسطس 15, 2014 3:26 pm من طرف joash

» الخبز المحروق
الخميس أغسطس 14, 2014 10:53 am من طرف joash

» قولوا رايكم فى الصورة
الخميس أغسطس 14, 2014 10:52 am من طرف joash

» ان كان ع الحب
الخميس أغسطس 14, 2014 10:51 am من طرف joash

» كتبت احــبك
الخميس أغسطس 14, 2014 10:50 am من طرف joash

» صورة رووووووووعة للعشاء الاخير بجد
الخميس أغسطس 14, 2014 10:47 am من طرف joash

» هههههههههه - حبيبى
الخميس أغسطس 14, 2014 10:43 am من طرف joash

» حبــيـــبـــــى...........؟
الأربعاء يوليو 16, 2014 5:25 pm من طرف خادمة الرب

»  لعبه حلوووه كيف تعرف أن شخص يحبك
الإثنين مايو 12, 2014 12:21 pm من طرف 7bibi BaBa

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 ن فتحت قلبي سـتجد ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
pnt ava karas
المسئول عن المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 2212
تاريخ التسجيل : 27/06/2012

مُساهمةموضوع: ن فتحت قلبي سـتجد ...   السبت فبراير 09, 2013 6:53 pm

سوف تجد يسوع فى قلبى


القصه حوار بين طفل مريض بالقلب و بين الدكتور المعالج الجراح

قال الجراح: غدا صباحا سأقوم بعملية فتح قلبك ..

أجاب الصبي: سوف تجد يسوع هناك .

اسطرد الجراح كلامه باستياء: سوف أفتح قلبك لكى أعرف مدى التلف في
داخله .
أجاب الصبي: و لكنك عندما تفتح قلبي ستجد يسوع هناك .

نظر الجراح الى المريض و استأنف حديثه: وعندما أرى مدى التلف داخل
قلبك ..سوف أعيد خياطته و أفكر في ما ينبغي عمله.

أجاب الصبى: و لكنك سوف تجد يسوع هناك...هكذا يقول الكتاب المقدس


ان يسوع يحيا فيا
رد الجراح ..و قد بلغ الملل و الضيق مداهما لديه قائلا: سوف أخبرك بما
سوف أجده فى قلبك ؛سوف أجد تلف فى العضله و قصور في الدورة الدموية و
ضعف الشرايين ،و سوف أحاول علاجك .

أجاب الصبي في هدوء: و لكنك سوف تجد يسوع هناك أيضا .

و بعد أجراء العملية جلس الجراح في مكتبه لدراسة نتائج الجراحة و
كتابة التقرير كالآتى: تلف في الشريان الأورطى و الوريد الرئوى و عضلة
القلب .و لا يوجد أمل في العلاج أو الأستبدال،مع التوصية بالمسكنات و
التزام الراحة،مع توقع الوفاه خلال عام .
و اذ به يتوقف فجأة و يفكر : لماذا فعل الرب ذلك؟
لماذا؟
لماذا يا رب سمحت له بهذه الآلام،و جعلت الموت اللعين نصيبه مبكرا؟
جاءه صوت الرب مجيبا : سوف لا يستمر هذا الصبي بين مرضاك لمدة
طويله،لأنه من خرافي و سوف أضمه الى خاصتي هنا،حيث لن يشعر بأى ألم


بل سوف تكون الراحه التي لا يمكنك تصورها من نصيبه ،و سوف يلحق به والداه
يوما ما في سلام ،و هكذا استكمل خاصتي معي




بكى الجراح بحرارة قائلا : لقد خلقت هذا الصبي بهذا القلب،و سوف يموت
في بضعة شهور...لماذا؟


أجاب الرب : سوف يلحق خروفي هذا بخاصتي، لأنه أكمل رسالته المتمثلة في


رد نفس أخرى ضالة


وبعد برهة كان الجراح يجلس باكيا بجوار سرير الصبي ،و في مقابله يجلس
والدا الصبي .
و عندما استيقظ الصبي سأل: هل فتحت قلبي؟

أجاب الجراح: نعم

سأل الصبي: و ماذا وجدت ؟

أجاب الجراح:
وجدت يسوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ن فتحت قلبي سـتجد ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قلب جرئ :: منتدى الاقسام المسيحية :: قصص روحية-
انتقل الى: